نفيس مسناوي: تكويـن

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!


أن يكون في طريق التكوين.
أن يكون أكثر صوابا من خطأ في اللغة.
أن يكون مشروعا كضيعة البدوي الصغيرة المزروعة بالبذور العولماتية.
أن يكون تلميذا.
أن يكون انتحاره على طريقة بيثارنيك لا على طريقة مريم العذراء ابنة العم.
أن يكون مستقيما كدائرة.
أن يكون قائما على شعائر حياتية وعلى إمارة دوغمائية.

أن يكون كدودة تزحف في سماء الانتلجنسيا.
أن يكون براغماتيا متشددا.
أن يكون هناك تارة وتارة ليس هنا.
أن يكون متحررا بفضل الذهن والقلب وحاسة سابعة ما.
أن يكون بهيا.
أن يكون مزيفا كحقيقة.
أن يكون خاتمة العالم أو بدايته.
أن يكون الآن في المتجر لشراء الخضراوات والفواكه وبنطلون العيد.
أن يكون بالمرة أولا يكون.
أن يكون مصابا بمرض خبيث أو مصابا بالقمع -لا قدر الله-.
أن يكون قاضي العدل بجبهة مستعارة.
أن يكون في الوقت ذاته.
أن يكون سؤالا.
أن يكون من معتقلي “الكاب1” أو من معتقلي الحب الأعمى.
أن يكون كائنا.
أن يكون مصادفة.
أن يكون بعين معصومة على الخطأ كقائد الأسطورة.
أن يكون صوفيا.
أن يكون, ليرى وجودا ما, بنظارات ميتافيزيقية بدل نظاراته الطبية.
أن يكون حديثا كخبر على شبكة سينتهي من صنعها صيّاد بعد نصف ثانية وجزء من التفكير.
أن يكون بمعنى أو بلا معنى أو بمعنى متعدد أو بمعناه المعلق على عنقه كتميمة.
أن يكون “مناضلا طبقيا على الطريقة التاوية”.
أن يكون ماثلا كمعلمة أثرية خلف مدينة أو ماثلا أمام بائع.
أن يكون لا معبرا.
أن يكون إزاء رؤية لا رؤيوية.
أن يكون مستغرقا في تفاصيله كتصميم.
أن يكون في نهر الحيرة على ضفة الشك.
أن يكون مجمع أمثال حقيقي.
أن يكون مبادرا بإثارة غبرة فتاة بشعة.
أن يكون أكثر شمولية من فكرة.
أن يكون في ذمة.
أن يكون تابعا للحظة أكثر من ظل تابع.
أن يكون يوم خميس أسود أو يوم جمعة بيضاء.
أن يكون غير مشابه لمماثل عند المحور.
أن يكون في السيرك أو في حديقة حيوانات أو في منتزه إنساني باسم هيئة.
أن يكون جديدا كقالب.
أن يكون شهيرا حد النسيان.
أن يكون عنيدا كلاشيء عالق بالذاكرة.
أن يكون صديقا لنفسه أو صديقا لقرية مجاورة.
أن يكون قي نقطة البدء كي ينتهي عند نهاية النقطة.

تيفلت:2001-07-20
نفيس مسناوي (المغرب)
[email protected]


نشر في 13/04/2005 9:20:00

‫0 تعليق