محمد الميموني: بَـطـلٌ وشبَح

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

1 ـ بَـطَـل
بَـطلاً تـَوّجوهُ
وقالوا لهُ
سِـرْ أَماماً وقاتلُ عَدوَّكَ
حتى تـَموتا معاً.
نـَصَبوهُ أمامَ قِـناعهِ
وجهاً لوجهٍ
على جُـرُفِ الموتِ
واحتجبوا با لشعارْ
خطفوا قُـبلة ً من فم امرأة

تـتأهـبُ للموت أو للحداد
وقالوا له ُ
سر أماماً وقاتل عَـدُوكَ
حتى تموتا معاً،
هــتفوا بالنشيد الرتيبِ
وبالعَـلم التآكل
واحتجزوا أمهاتٍ بلا نفـَس
ووجوها بلا سِـمةٍ
وصبايا على عَـتـبات الحِداد.
وضعوه أماماً
ولم يَعْرفوا الطفلَ فيهِ
الذي كان يَعشق جارتـَه
ويكابـِرُ في خُـيَلاءٍ عفيف.

2 ـ شَـبح

لــَوْني قاتمْ
لا حَـيِّز لي
وأنا ظلّ ٌ عابرْ
شـَبَح ليس له اسْـمٌ
أو خاصية ٌ
أو حُـب أو ألمٌ
أو مُـتعة إنسان حا لمْ
لُـغـتي في أذنِكَ غَـمْغَمة ٌ
ورطانة ُ مَـمْـلوكٍ هاربْ
لا تسمَعُـني
حين أُسَـمّي الأشياءَ
وأُعْربُ عن ذاتي
لا تشعُـرُ بي
وأنا أستـَيـْقظ من زمني
في هامش أزْمانكْ
أنت الحيّ ُ الباقي
في عالــَمِك الأولْ
وأنا العبدُ الفاني
في قارَب نَـَخـَّاس
يطفوا بجنازة مجهولٍ
ليس له اسمٌ
أو خارطة ٌ
أو قبْرٌ /تابوتٌ راسبْ .

ديسمبر 2006

محمد الميموني: شاعر من المغرب

نشر في 11/03/2007 10:00:00

‫0 تعليق