عبد السلام دخان: عُزلة وارفة

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

لا يحتمل قلبي
الاستعارات المتناسلة
في وصلات الإشهار
فانا بالكاد أرى
عمود الكهرباء منحنيا

يغازل الندى
في أول الصباح
لم أعجب بستار كونديرا
لأني منحاز لرائحة الثخوم
ولا أكثرت لوصية سبويه
فالمعنى في ابسط الكلمات
دفوقا مثل الماء
من يرث الارض؟
سؤال اتركه لمحبي زهر اللوز والياسمين
ولكتاب يخشون الذبول
إن فاتتهم رسائل
msn
او نخب الوشاية
بالقضايا الخاسرة
في علب الحنين
سأصدق عصافير ابريل
وإذا ما اخضر ا لحناء
ليلة ا لزفا ف
سأخون عزلة وا رفة
تحرسني دوما

من رهبة الهد ير.

عبد السلام دخان/القصر الكبير
المغرب

نشر في 5/02/2007 5:50:00

‫0 تعليق